الخميس، 16 ديسمبر، 2010

عــاشــورآء ..!!


بسم الله الرحمن الرحيم


يوم عاشوراء هو اليوم الذي تاب الله فيه على آدم
 وهو اليوم الذي نجى الله فيه نوحا وأنزله من السفينة
 وفيه أنقذ الله نبيه إبراهيم من نمرود
 وفيه رد الله يوسف إلى يعقوب
 وهو اليوم الذي أغرق الله فيه فرعون وجنوده ونجى موسى وبني إسرائيل
 وفيه غفر الله لنبيه داود
 وفيه وهب سليمان ملكه
 وفيه أخرج نبي الله يونس من بطن الحوت
 وفيه رفع الله عن أيوب البلاء
 وفيه كانتْ غزوة ذات الرقاع، وهو اليوم الذي قتل فيه حفيد الرسول (ص) الامام حسين بن علي في كربلاء.

لذا فهو يوم هام جداً للمسلمين عموماً، والشيعة خصوصا.ً

عاشوراء عند الشيعة هو يوم ذكرى حزينه لمقتل الحسين بن علي بن ابي طالب في العاشر من محرم 61 للهجرة من قبل الظالمين.
من الشعائر التي يقوم المشاركون هي زيارة ضريح الحسين و اضاءة الشموع
‎‎‎ وقراءة قصة الامام الحسين والبكاء عند سماعها واللطم تعبيراً عن أسفهم على الواقعة
وتوزيع الماء للتذكير بعطش الحسين في صحراء كربلاء
واشعال النار للدلالة على حرارة الصحراء
ويقوم البعض بتمثيل الواقعة وماجرى بها من أحداث أدت إلى مقتل الحسين بن علي فيتم حمل السيوف والدروع ويقوم شخص متبرع بتمثيل شخصية الحسين، ويقوم شخص أخربتمثيل شخصية القاتل الذي قام بقتله.

 وتقوم بعض الثقافات الشيعية بالتَّطْبير آي ضرب أعلى الرأس بالسيوف أو ما شابه ذلك من الآلات الحادة ضرباً خفيفاً حتى يخرج الدم على أثر ذلك مواساة للحسين

لـ نقف عند هذه الأعمال قليلاً :-
"وتقوم بعض الثقافات الشيعية بالتَّطْبير آي ضرب أعلى الرأس بالسيوف أو ما شابه ذلك من الآلات الحادة ضرباً خفيفاً حتى يخرج الدم على أثر ذلك"

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : "لا تزولُ قَدَمَا عَبْدٍ يومَ القيامةِ حتى يُسألَ عنْ أربع ٍ ، عنْ عُمُرِهِ فيما أفناهُ وعنْ جسدِه فيما أبْلاهُ وعنْ مالهِ مِنْ أيْنَ أخذهُ وفيما أنْفَقَهُ وعنْ عِلمِهِ ماذا عَمِلَ بهِ".


ويتضح من الحديث الشريف أن الانسان سيحاسب على جسده
 فهو ليس ملكٌ له، فإن أبلاه في طاعة الله سعد ونجا مع الناجين
وإن أبلى جسده في المعاصي خسر وهلك.


ألم يسبق وأن قرأ الشيعة هذا الحديث، وتفسيره ؟
أم ان له تفسير مختلف؟ ونحن لا نعلمه ..!
أم أن ضربهم لأنفسهم في هذا اليوم جائز، وسيأجرون عليه ؟
أم هذه هي الطريقة المثلى للتعبير عن الحزن لمقتل الحسين -رضي الله عنه- ؟
ألا يوجد طرق آخرى غير اللطم وجرح النفس ؟


ان هذه الافعال ضررها أكبر من فائدتها


هل ضربهم لنفسهم والحاق الأذى بجسدهم سيرجع الحسين-رضي الله عنه- للحياة؟
بالطبع لا!
-إذن مالفائدة من ذلك ؟
-سيقول بعضهم : نحن نعبر عن مشاعر لنا
- حسناً
فلتعبروا عنها
لكن لا ترسموا صورة للمسلمين بلونٍ آخر، أمام غيرهم
فـ نحن نعيش الآن في صراع حضارات وتقافات
وجزء كبير من هذا الصراع يهدف لتشويه صورة الإسلام والمسلمين
وإلقاء أكاذيب وإفترائات نحن بريئون منها
وأظن ان الغرب عندما يرى هذه المشاهد سيأخذ صورة سيئة عن المسلمون جميعاً
وقد يقولوا بأنفسهم : هؤلاء يأذون انفسهم، بالتالي سيسهل عليهم إيذائنا وقتلنا"
وعندها ستصبح الشكوك والإفترائات حقائق !!


وبدل من أن نتقدم بالإسلام خطوة للأمام .. سـ نعيده للوراء خطوات !
وكل ذلك من أجل أن نعبر عن حزن ؟!


شكراً لهذا الحزن ... الذي سيجلب لنا آحزان !!

ْْْ~~~~~~~~~~~ 

أعتذر إن أساءت في الحديث، أو ان انفعلت قليلاً
لكن ما لسبب لهذا إلا غيرتي الحارقه على حالنا
أريد ان أرى المسلمون يداً واحده
وكلمة واحدة
يجمعنا حب الله ورسوله، وحرصنا على صورة ديننا الغالي
وأن نثبت للآخرين بـ أن الغلبة للإسلام


آتمنى أن أكتب في عاشوراء القادم
عن الكيفية الجديدة التي سينهجها بالمسلمون لإحياء هذا اليوم الفضيل
وذكر أحداثه، وجعلها حافزاً ودافعاً لنشر دين الله
لا للندم على أشياء لا حول ولا قوة لنا بها !!


تحية معطرة لكم

هناك تعليقان (2):

  1. تدوينة رائعة كالتي كتبتها

    =D

    فعلا افعالهم خرقاء جدا , الله يهديهم XD

    ووجهة نظرك في الموضوع جميلة (FFFFFFFFFFFFFF)

    وشكرا لاختيارك لي لاكون اول قرائها ..

    (L)(L)(L)

    ردحذف
  2. هي مو رائعه كتير يعني .. لاني كتبتها وكنت مستعجلة
    فـ تخبيص طلعت ..><
    بس اعتقد ان الفكرة وصلت منها :)

    العفوو ياا علياء الرائعه .. رآييك بيهمني وبيعنيلي دائماً..♥

    ردحذف